الـــرئـيــســيـــة
الأخبــــــــــــــار
الــصــوتــيـــــات
الــــمـــرئــيـــات
كـتـب ودراسـات
الــــوثــــائــــــــق
كشكول المهدي
خريطة الموقع
إتصل بنا

 

 

 

أسماؤه --> أسماء المهدي 1
أسماء المهدي 1

أضيف في: 16-06-2009

عدد الزيارات: 6675

المصدر : إدارة الموقع

ذكر النوري الطبرسي في كتابه (النجم الثاقب في أحوال الإمام الغائب) لمهدي الشيعة 182 اسما ولقبا، وزعم أنه استقصاها من المصادر الموثوقة، والناظر فيها يرى أسماء عربية وغير عربية، ومفهومة وغير مفهومة، وكذلك فيها ما هو اسم لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم، وغيرها من الأسماء التي مصدرها التوراة والإنجيل وكتب الكفرة من الهندوس والبوذيين.

ونحن نذكرها وفق ترتيبه، وننقل كلامه عليها حيث دعت الحاجة، ونردف ذلك بتعليقاتنا على كلامه. 

 قال:

( الباب الثّاني

في أسماء وألقاب المهدي صلوات الله عليه الشريفة المذكورة في القرآن المجيد وسائر الكتب السماوية!! وأخبار أهل البيت عليهم السلام وألسنة الرواة والمحدثين، والمثبتة في كتب الأخبار والسير والرجال، مع الإشارة إلى مصادرها، وسلكت في هذا المقام نفس طريقة العلماء الأعلام عندما ذكروا أسماء وألقاب الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلّم والأئمة عليهم السلام مع التحفظ من بعض الاستنباطات التي استحسنها جماعة في هذا المقام، ولو راعيناها لصارت أضعاف ما هو موجود هنا. ويطلق على جميعها اسم، كما يأتي في الباب الرابع، وما يذكر هنا مائة واثنان وثمانون اسماً). 

 

الأول: أحمد

روى الشيخ الصدوق في (كمال الدين) عن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال: " يخرج رجل من ولدي في آخر الزمان ـ إلى أن يقول ـ له اسمان اسم يخفى، واسم يعلن. فأما الذي يخفى فأحمد " كمال الدين (الصدوق): ص 653، ج 2."

 

الثاني: الأصل

روى الشيخ الكشي في رجاله عن أبي حامد بن إبراهيم المراغي، قال: كتب أبو جعفر محمد بن أحمد بن جعفر القمي العطار، وليس له ثالث في الأرض في القرب من الأصل، يصفنا لصاحب الناحية عليه السلام.

إلى أن قال : والظاهر أن المراد من (الأصل) و(صاحب الناحية) وصاحب التوقيع هو إمام العصر عليه السلام. (رجال الكشي: ص 534.)

 

الثالث: أوقيذمو

ذكر الفاضل الألمعي الميرزا محمد النيسأبوري في كتاب (ذخيرة الألباب) المعروف بـ (دوائر العلوم) أن اسمه في التوراة .. !!!!..  بلغة تركوم (اوقيذمو).

[ ينبغي على الرافضة أن يقولوا: أدركنا يا أوقيذمو ].

الرابع: ايزد شناس

الخامس: ايزد نشان

 وقد ذكر في الكتاب المتقدم أن هذين الاسمين له عند المجوس.

[وهل يعبد مهدي الرافضة النار ليكون مهديا للمجوس!!]

السادس: ايستاده

وقال الشيخ البهائي رحمه الله في الكشكول: أن الفرس يدعونه بـ (ايزد شناس) و(ايزد نشان).

السابع: أبو القاسم

الثامن: أبو عبد الله

التاسع: أبو جعفر

العاشر: أبو محمد

الحادي عشر: أبو ابراهيم

الثاني عشر: أبو الحسن

الثالث عشر: أبو تراب

الرابع عشر: أبو بكر!!

وهي إحدى كنى الإمام الرضا عليه السلام كما ذكرها أبو الفرج الأصفهاني في مقاتل الطالبيين وغيره.

[فمن سنة الأئمة المعصومين عند الرافضة إذا، التكني باسم الصديق رضي الله عنه وتسمية أبنائهم به]

الخامس عشر: أبو صالح

ذكر في (ذخيرة الألباب) أنه يكنّى بأبي القاسم وأبي صالح، وإن هذه الكنية معروفة له عند الأعراب والبدو، فإنهم ينادونه بها عند التوسلات والاستغاثات به!!، ويذكرها الشعراء والأدباء في قصائدهم ومدائحهم.

[ قال الله عز وجل على لسان نبيه: { قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَدًا}. الجن/20  وقال سبحانه {إذ تستَغيثونَ رَبَكُم فاستَجاب لكم }  الأنفال: 9]

السادس عشر: أمير الأمرة

السابع عشر: الإحسان

الثامن عشر: الأذن الواعية

التاسع عشر: الأيدي

والظاهر أن المراد من الأيدي جمع اليد، ويكون هنا بمعنى (النعمة) كما روى الصدوق في (كمال الدين) وابن شهر آشوب في المناقب عن الإمام الكاظم عليه السلام أنه قال في تفسير الآية الشريفة: { وأسبغ عليكم نِعَمَهُ ظاهرة وباطنة }: النعمة الظاهرة: الإمام الظاهر، والباطنة: الإمام الغائب.

وقد فسرت (النعمة) في مواضع كثيرة من القرآن بالإمام عليه السلام .

[طبعا هذا من التفاسير الباطنية التي ملأ الرافضة تفاسيرهم بأمثالها]

العشرون: بقية الله

قال في الذخيرة: أن هذا الاسم له عليه السلام في كتاب (ذوهر).

وروى في غيبة (الفضل بن شاذان) عن الإمام الصادق عليه السلام في ضمن أخبار القائم عليه السلام أنه قال:

" فاذا خرج أسند ظهره إلى الكعبة واجتمع ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا وأول ما ينطق به هذه الآية: " بقية الله خير لكم ان كنتم مؤمنين "

ثم يقول: أنا بقية الله، وحجته، وخليفته عليكم، فلا يسلّم عليه مسلّم الاّ قال: " السلام عليك يا بقية الله في أرضه " كشف الحق: ص 183."

الواحد والعشرون: بئر معطلة

[قال الطبرسي في تفسيره (مجمع البيان في تفسير القران) في تفسير لهذه الآية: "ثم ذكر سبحانه كيف عذب المكذبين، .... إلى أن قال .... (وبئر معطلة) عطف على قوله (من قرية) أي: وكم من بئر بار أهلها، وغار ماؤها، وتعطلت من دلائها، فلا مستقي منها، ولا وارد لها".]

[فإذا كان هذا هو حال البئر المعطلة(المهدي الذي ينتظرونه), فأي خير يرجى منه!]


إخفاء نموذج التعليق
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان الرد
التعليق
موقع المهدي :: أسماء المهدي 1
المتواجدون الان 42 زوار    عدد الزيارات الكلي   1085207 زيارة